تركيا: لسنا منزعجين “من الإخوة الأكراد” في شمال سوريا

قال نائب رئيس الوزراء والمتحدث باسم الحكومة التركية نعمان قورتولموش، إن دخول القوات التركية سوريا في إطار عملية “درع الفرات” ليس احتلالاً، ولكنه لمساندة الجيش السوري الحر، الجناح المعتدل للمعارضة السورية، حسب قوله، مضيفاً أن “تركيا غير منزعجة من وجود الإخوة الأكراد” في شمال سوريا، وفق ما أوردت صحيفة صباح ديلي التركية، الأربعاء. وقال قوتولموش أثناء لقائه بممثلي الأتراك في القنصلية العامة التركية في نيويورك، على هامش زيارته الولايات المتحدة، إن تركيا غيرمنزعجة من وجود “الأخوة الأكراد” في المنطقة، لكنها ضد إقصاء “أي تنظيم للآخرين واحتكار السيطرة على تلك المنطقة” في إشارة إلى ب ي د (الذراع السوري لتنظيم بي كا كا الإرهابي) حسب الصحيفة.وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة التركية إن السياسة التركية في سوريا تقوم على ثلاثة خطوط حمر: حماية الحدود الجنوبية لتركيا من الأنشطة الإرهابية ضد أراضيها، والحيلولة دون تشكيل تنظيم ب ي د(وحدات حماية الشعب الكردية) حزاماً على الحدود الشمالية لسوريا وحماية وحدة أراضيها، وانسحاب عناصر التنظيم إلى شرقي نهر الفرات.


الخبر بالتفاصيل والصور



قال نائب رئيس الوزراء والمتحدث باسم الحكومة التركية نعمان قورتولموش، إن دخول القوات التركية سوريا في إطار عملية “درع الفرات” ليس احتلالاً، ولكنه لمساندة الجيش السوري الحر، الجناح المعتدل للمعارضة السورية، حسب قوله، مضيفاً أن “تركيا غير منزعجة من وجود الإخوة الأكراد” في شمال سوريا، وفق ما أوردت صحيفة صباح ديلي التركية، الأربعاء.

وقال قوتولموش أثناء لقائه بممثلي الأتراك في القنصلية العامة التركية في نيويورك، على هامش زيارته الولايات المتحدة، إن تركيا غيرمنزعجة من وجود “الأخوة الأكراد” في المنطقة، لكنها ضد إقصاء “أي تنظيم للآخرين واحتكار السيطرة على تلك المنطقة” في إشارة إلى ب ي د (الذراع السوري لتنظيم بي كا كا الإرهابي) حسب الصحيفة.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة التركية إن السياسة التركية في سوريا تقوم على ثلاثة خطوط حمر: حماية الحدود الجنوبية لتركيا من الأنشطة الإرهابية ضد أراضيها، والحيلولة دون تشكيل تنظيم ب ي د(وحدات حماية الشعب الكردية) حزاماً على الحدود الشمالية لسوريا وحماية وحدة أراضيها، وانسحاب عناصر التنظيم إلى شرقي نهر الفرات.

رابط المصدر: تركيا: لسنا منزعجين “من الإخوة الأكراد” في شمال سوريا

أضف تعليقاً