بوتين ينعى رئيس أوزبكستان الراحل

■ بوتين يجثو على ركبتيه ليضع إكليلاً من الزهور على قبر إسلام كريموف في سمرقند | أ.ف.ب وضع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إكليلاً من الزهور على قبر رئيس أوزبكستان، إسلام كريموف الذي رحل أخيراً، إظهاراً منه للاحترام لدولة تربطها علاقات وطيدة بروسيا منذ العهد السوفييتي. وجثا بوتين على ركبتيه عند قبر الرئيس الراحل في سمرقند، مسقط رأس كريموف، ووضع باقة من الورود الحمراء، إحياء لذكرى الزعيم السابق الذي حكم الدولة الواقعة في وسط آسيا لربع قرن من الزمان. ووصف بوتين وفاة كريموف بالخسارة الشخصية الكبيرة بالنسبة له، حيث كانت تربطهما صداقة استمرت سنوات عدة، بحسب ما قاله الرئيس الروسي خلال اجتماع مع رئيس الوزراء الأوزبكي، شوكت ميرزيوييف، ونقلته وكالة الأنباء الروسية الرسمية. وكان كريموف توفي الأسبوع الماضي، بسبب مضاعفات ناتجة عن إصابته بجلطة، عن عمر ناهز 78 عاماً. ويعتبر ميرزيوييف الخليفة المحتمل له. وقال بوتين لميرزيوييف إنه من الممكن أن تعتمد أوزبكستان على روسيا، وأن تعتبرها شريكاً موثوقاً به. موضحاً أن كريموف كان قادراً على الحفاظ على الاستقرار في أوزبكستان «عندما كانت الأوقات عصيبة جداً». كما التقى بوتين أرملة كريموف، تاتيانا كريموفا، وابنته الصغرى، لولا كريموفا تيليفا، وأعرب لهما عن تعازيه.


الخبر بالتفاصيل والصور


أضف تعليقاً