أين الجميع؟.. صور مذهلة تكشف عن الجانب الخالي من السياح في الصين

غالبا ما تكون المواقع السياحية في الصين الأكثر ازدحاما وذلك بفضل عدد السكان الضخم الذي تحتضنه الصين، ولكن كما تظهر الصور هناك لحظات نادرة تكون فيها بعض المناطق خالية تماما من البشر. تم التقاط هذه الصور في مواقع خلابة مثل دونهوانغ وهي واحة على حافة صحراء غوبي في شمال غرب البلاد، والغابات الخضراء والشلالات المتدفقة في جيوتشايقو ومحمية وطنية في منطقة نائية من مقاطعة سيتشوان. ومع تنوع المناظر الطبيعية في هذه الصور الخلابة ولكن لديها شيء واحد مشترك وهو أنها تجعلك تشعر وكأنك الشخص الوحيد الذي اكتشف هذه المناطق. نترككم مع الصور: صورة رائعة لمصاطب الأرز في يوانيانغ تم التقاطها من قبل لاوزي رايس، وقد قام شعب هاني بزراعة ورعاية هذا المكان المذهل منذ آلاف السنين، وتم إدراجها كمنطقة تراث عالمي من قبل منظمة اليونسكو. مسافر وحيد في طريقه عبر الصحراء بالقرب من دونهوانغ وهي المدينة التي كانت ذات يوم جزءا من طريق الحرير. الخيمة التقليدية والتي تستخدمها الشعوب المهاجرة التي تعيش في شينجيانغ وفي الخلفية جبال موزتاج اتا وبحيرة كاراكول. مجموعة من الخيزران الذي انجرف على نهر لي في جنوب الصين. الممشى الخشبي الذي يلتف على طول منحدرات سلسلة جبال هوانغشان في مقاطعة انهوى جنوب شرق الصين. جراند كانيون كيوتن في السفوح الشمالية لجبال تيانشان وهي مدينة ذات حكم ذاتي في شينجيانغ. وتظهر هذه الصورة الجوية تشكيلات الحجر الجيري في مقاطعة شيلين يي في جنوب غرب الصين. غروب الشمس عند السهول الطينية في شيابو بمقاطعة فوجيان جنوب شرق الصين، والتي يعرف عنها طريقتها في المعيشة التقليدية، حيث أن معظم السكان المحليين يعتمدون على صيد الأسماك من أجل لقمة العيش. المشهد الخريفي في هيمو وهي قرية على الحدود الشمالية لمنطقة شينجيانغ، حيث لا يزال السكان المحليين يعيشون حياة بدائية. صورة جوية للممشى الخشبي فوق نهر جينشا بمضيق وثب النمر في منطقة التبت، وجاء هذا المشهد الخيالي بفضل الأمطار الغزيرة في جنوب غرب الصين. قطيع من الماشية يسافر عبر مراعي ألتاي أثناء موسم ترحيل الماشية في منطقة شينجيانغ، حيث يتبع العديد من الرعاة الطريقة التقليدية في معيشتهم، يتنقلون إلى المناطق المرتفعة الأكثر برودة في فصل الربيع والصيف، وبعد ذلك نحو الأراضي المنخفضة دفئا في فصل الشتاء.


الخبر بالتفاصيل والصور


غالبا ما تكون المواقع السياحية في الصين الأكثر ازدحاما وذلك بفضل عدد السكان الضخم الذي تحتضنه الصين، ولكن كما تظهر الصور هناك لحظات نادرة تكون فيها بعض المناطق خالية تماما من البشر.

تم التقاط هذه الصور في مواقع خلابة مثل دونهوانغ وهي واحة على حافة صحراء غوبي في شمال غرب البلاد، والغابات الخضراء والشلالات المتدفقة في جيوتشايقو ومحمية وطنية في منطقة نائية من مقاطعة سيتشوان.

ومع تنوع المناظر الطبيعية في هذه الصور الخلابة ولكن لديها شيء واحد مشترك وهو أنها تجعلك تشعر وكأنك الشخص الوحيد الذي اكتشف هذه المناطق.

نترككم مع الصور:

صورة رائعة لمصاطب الأرز في يوانيانغ تم التقاطها من قبل لاوزي رايس، وقد قام شعب هاني بزراعة ورعاية هذا المكان المذهل منذ آلاف السنين، وتم إدراجها كمنطقة تراث عالمي من قبل منظمة اليونسكو.

مصاطب الأرز في يوانيانغ

مسافر وحيد في طريقه عبر الصحراء بالقرب من دونهوانغ وهي المدينة التي كانت ذات يوم جزءا من طريق الحرير.

الصحراء في دونهوانغ

الخيمة التقليدية والتي تستخدمها الشعوب المهاجرة التي تعيش في شينجيانغ وفي الخلفية جبال موزتاج اتا وبحيرة كاراكول.

الخيمة التقليدية

مجموعة من الخيزران الذي انجرف على نهر لي في جنوب الصين.

مجموعة من الخيزران

الممشى الخشبي الذي يلتف على طول منحدرات سلسلة جبال هوانغشان في مقاطعة انهوى جنوب شرق الصين.

الممشى الخشبي

جراند كانيون كيوتن في السفوح الشمالية لجبال تيانشان وهي مدينة ذات حكم ذاتي في شينجيانغ.

جراند كانيون كيوتن

وتظهر هذه الصورة الجوية تشكيلات الحجر الجيري في مقاطعة شيلين يي في جنوب غرب الصين.

الحجر الجيري في مقاطعة شيلين يي

غروب الشمس عند السهول الطينية في شيابو بمقاطعة فوجيان جنوب شرق الصين، والتي يعرف عنها طريقتها في المعيشة التقليدية، حيث أن معظم السكان المحليين يعتمدون على صيد الأسماك من أجل لقمة العيش.

شيابو بمقاطعة فوجيان

المشهد الخريفي في هيمو وهي قرية على الحدود الشمالية لمنطقة شينجيانغ، حيث لا يزال السكان المحليين يعيشون حياة بدائية.

قرية هيمو

صورة جوية للممشى الخشبي فوق نهر جينشا بمضيق وثب النمر في منطقة التبت، وجاء هذا المشهد الخيالي بفضل الأمطار الغزيرة في جنوب غرب الصين.

نهر جينشا في مضيق وثب النمر

قطيع من الماشية يسافر عبر مراعي ألتاي أثناء موسم ترحيل الماشية في منطقة شينجيانغ، حيث يتبع العديد من الرعاة الطريقة التقليدية في معيشتهم، يتنقلون إلى المناطق المرتفعة الأكثر برودة في فصل الربيع والصيف، وبعد ذلك نحو الأراضي المنخفضة دفئا في فصل الشتاء.

مراعي ألتاي

رابط المصدر: أين الجميع؟.. صور مذهلة تكشف عن الجانب الخالي من السياح في الصين

أضف تعليقاً