محمد بن راشد: إبداعات أبناء الامارات ترســـــم لوحة معمــــارية ستكشفها الأيام للعــالم

■ محمد بن راشد يستمع الى شرح حول مشروع «لا مير» الذي تنفذه مراس القابضة بحضور حمدان بن محمد وهلال المري | تصوير – خليفة اليوسف صورة لمشاهدة الجرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أن العقار محرك للاقتصاد ورافد للتنمية وجاذب للاستثمار. جاء ذلك خلال زيارة سموه، يرافقه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، معرض «سيتي سكيب جلوبال» في دورته الـ15، الذي بدأ أعماله أمس في مركز دبي التجاري العالمي وتستمر فعالياته اليوم وغداً . ويشارك في المعرض هذا العام 300 عارض من أكثر من 30 دولة في العالم، تشكل الشركات الوطنية 68% منها، إضافة إلى 32% من خارج الدولة، وذلك ضمن مساحة تبلغ 41 ألف متر مربع. وأعرب سموه عن تقديره للحضور اللافت للشركات والمؤسسات الوطنية في المعرض الذي يعد الأكبر من نوعه على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مجال التسويق والتطوير العقاري، مشيراً سموه إلى أن التطور الكبير الذي يشهده هذا القطاع يواكب الحراك الاقتصادي السريع الذي تشهده دولة الإمارات في مختلف قطاعاتها، في حين يمثل نشاط البناء والتشييد أحد محاورها الحيوية. وأشاد سموه بحجم المشاركات الخارجية للشركات العالمية في هذه الدورة من المعرض، مؤكداً سموه أن زيادة المشاركات من كافة أنحاء العالم تعكس المكانة المتنامية التي تتمتع بها دولة الإمارات مركزاً محورياً للاقتصاد العالمي، بينما يمثل معرض سيتي سكيب إحدى أهم المنصات التي تجمع في دبي كبار المطورين العقاريين في المنطقة والعالم، مع اختيار الشركات العالمية لدبي بوابة رئيسة للترويج لمشاريعها الجديدة. وقال سموه عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» «نجني اليوم ثمار رحلة 45 عاما من تنويع اقتصادنا الوطني .. العقار محرك للاقتصاد ورافد للتنمية وجاذب للاستثمار» ونشر سموه صوراً ودون تحتها «أثناء زيارتي معرض سيتي سكيب اليوم .. 300 عارض من 30 دولة بمشاريع قيمتها 3 تريليون درهم»، وتابع «في جولتي اليوم رأيت مدن المستقبل .. ورأيت ابداعات أبناء الامارات تتشكل وترسم لوحة معمارية هائلة ستكشفها الأيام والسنوات القادمة أمام العالم». أهمية تنوع المعروض وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أهمية تنوع المعروض في السوق العقارية من قبل المطورين العقاريين لتناسب مختلف الاحتياجات، وذلك مع الالتزام بأرقى المعايير والممارسات العالمية، بما تشمله من تصميمات حديثة ومتنوعة، إضافة إلى توفّر عوامل الراحة والأمان ومراعاة المتطلبات البيئية التي أصبحت تشكّل أحد أهم المعايير التي يأخذها المستثمرون بعين الاعتبار في العالم. جاء ذلك خلال جولة قام بها سموه في معرض سيتي سكيب ورافق سموه فيها هلال سعيد المرّي، المدير العام لدائرة التسويق التجاري والرئيس التنفيذي لمركز دبي التجاري العالمي، وخليفة سعيد سليمان، المدير العام لدائرة التشريفات والضيافة في دبي، وعدد من مديري الدوائر وكبار المسؤولين. منصة «ميدان» واستهل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم زيارته للمعرض بزيارة منصة «ميدان»، حيث كان في استقبال سموه سعيد حميد الطاير، رئيس مجلس إدارة مؤسسة ميدان، الذي أطلع سموه على أحدث المشروعات التي تنفذها الشركة وأبرزها «ميدان ون مول» بمساحة تزيد على 30 ألف متر مربع من المساحات الداخلية والخارجية المتعددة الاستخدامات. مراس القابضة وزار صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الركن الخاص بشركة «مراس القابضة»، حيث اطلع من المهندس عبدالله أحمد الحباي، رئيس الشركة على أحد مشاريعها وهو الوجهة الشاطئية لا مير التي تجمع بين المحطات الترفيهية ومتاجر التجزئة والمرافق الخدمية، وتضمّ منازل مطلّة على الشاطئ وفندقاً، يمتدّ على مساحة تزيد على 9.5 ملايين قدم مربعة، ويتكوّن المشروع من أربع مناطق رئيسة هي: منطقة الشاطئ، والمنطقة الترفيهية، والجزيرة الشمالية، والجزيرة الجنوبية. دبي القابضة كما توقف سموه عند منصة «دبي القابضة» واطلع من قياداتها على أبرز مشاريعها وخططها التطويرية ومحفظتها الاستثمارية وما يتم تنفيذه من مشروعات عملاقة، ومن أبرزها مشروع «جميرا سنترال» الذي يُعد كمدينة مصغرة تقام بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 73 مليار درهم على مساحة 47 مليون قدم مربعة لتقدم صورة لمستقبل التطوير العمراني في إمارة دبي ونموذجاً لتطوير مدن المستقبل. دبي الجنوب إلى ذلك زار سموه منصة «دبي الجنوب»، حيث استمع من خليفة الزفين، الرئيس التنفيذي لمؤسسة مدينة دبي للطيران و «دبي الجنوب» على أبرز مشاريعها العقارية والفرص الاستثمارية الواعدة التي توفرها خلال فعاليات «معرض سيتي سكيب 2016»، إذ يضم مشروع «دبي الجنوب» العملاق ثماني مناطق متكاملة هي: الطيران، والخدمات اللوجستية، والسكنية، والغولف، والمنطقة التجارية، فضلاً عن مطار آل مكتوم الدولي الذي يمثل قلبها الحيوي، ومنطقة المعارض التي ستستضيف المقر الرئيس لمعرض إكسبو 2020، إضافة إلى منطقة الخدمات الإنسانية. إعمار العقارية كما اطلع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على أبرز المشاريع العقارية التي تنفذها شركة «إعمار العقارية» ومشروع ناطحة السحاب «البرج» الذي قام بتصميمها المعماري العالمي سانتياغو كالاترافا، في قلب مشروع مجتمعي متكامل بمساحة ستة كيلومترات مربعة على خور دبي. إضافة إلى مشاريع الشركة في «داون تاون دبي»، و«دبي هيلز استيت»، والمرابع العربية، وكذلك مشاريعها الدولية في تركيا والمملكة العربية السعودية ومصر. «نخيل» العقارية وزار سموه منصة شركة «نخيل» العقارية حيث استمع من علي راشد لوتاه، رئيس مجلس إدارة الشركة لشرح حول أحدث مشاريعها الذي أطلقته تزامناً مع انعقاد المعرض تحت اسم «بالم 360» وهو عبارة عن برج مزدوج، فندقي وسكني على جزيرة نخلة جميرا يحتوي على منازل سطحية فاخرة على مساحات تبلغ 12 ألف قدم مربعة. فالكون سيتي كما زار سموه منصة «فالكون سيتي» وتعرف على أحدث مشاريع الشركة وما تنفذه من مشروعات من خلال شرح قدمه سالم الموسى، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام للشركة. ويشارك في دورة هذا العام من معرض «سيتي سكيب 2016» عدد كبير من العارضين المحليين والعالميين من أبرزهم: منصة إكسبو 2020، بيت التمويل الخليجي (البحرين)، ودريملاند (اذربيجان)، وتايلور ويمبي (المملكة المتحدة)، إضافة إلى مجموعة من أكبر الشركات الإماراتية مثل «إعمار العقارية»، و«دبي القابضة»، و«نخيل»، و«داماك العقارية»، و«دبي الجنوب»، و«الاتحاد العقارية»، و«ماجد الفطيم»، و«مجموعة الحبتور». سموه يبارك إطلاق خارطة أراضي دبي الاستثمارية الذكية توقف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عند منصة «دائرة الأملاك والأراضي»، واستمع من سلطان بطي بن مجرن، المدير العام للدائرة لشرح عن أهم مشاريع الدائرة والمبادرات الجديدة التي أطلقتها الدائرة تناغماً مع شعار هذه الدورة من المعرض «بيئة عقارية عالمية في الابتكار والثقة والسعادة»، والتي من بينها التطبيقات ذكية «القاضي الذكي»، والخارطة الاستثمارية، و«إيجاري»، و«وسطاء دبي». وبارك سموه إطلاق المرحلة الثانية للخارطة الاستثمارية الذكية أمس في معرض سيتي سكيب غلوبال، واستمع إلى شرح مفصل من سلطان بطي بن مجرن المدير العام لأراضي دبي حول مزايا الخارطة، وأثنى على الخدمات المقدمة وأهميتها للمستثمرين والتي تهدف إلى سعادتهم. وتعرض الدائرة في منصتها في قاعة الشيخ سعيد أرينا بمركز دبي التجاري العالمي تجربة افتراضية للتسجيل العقاري، إضافة إلى مجموعة من الخدمات والتطبيقات المبتكرة، بما في ذلك «القاضي الذكي» والخارطة الاستثمارية وتطبيق «إيجاري» وتطبيق «وسطاء دبي». وأعلنت دائرة الأراضي والأملاك في دبي عن إطلاق المرحلة الثانية من الخارطة الاستثمارية الذكية في اليوم الأول من الدورة الخامسة عشرة الحالية من معرض «سيتي سكيب غلوبال 2016». وترتبط الخارطة بموقع شامل لعرض العقارات، وبيعها ونقل الملكية والدفع الإلكتروني، كما يوفر النظام خاصية عرض الوحدات للمشاريع حسب الطلب. وأصبحت بوابة الخارطة متاحة للتحميل على أجهزة «أندرويد» في حين يمكن لمستخدمي أجهزة «آيفون» تحميلها مع بداية شهر أكتوبر المقبل. من جهتها قالت ماجدة علي راشد، مساعدة المدير العام، ورئيس مركز تشجيع الاستثمار العقاري، الذراع الاستثمارية لأراضي دبي: لقد جهزنا مجموعة من كفاءات الدائرة لاستقبال الزوار الراغبين في التعرف إلى أحدث إنجازاتنا الموجهة لخدمة القطاع العقاري في الإمارة. Ⅶنائب رئيس الدولة: العقار محرك للاقتصاد ورافد للتنمية وجاذب للاستثمار Ⅶنمو القطاع العقاري يواكب الحراك الاقتصادي القوي الذي تشهده دولتنا Ⅶسموه يعرب عن تقديره للحضور اللافت للشركات الوطنية في المعرض الأكبر من نوعه بالمنطقة Ⅶالمعرض أحد أهم منصات الشركات العالمية لاختيار دبي بوابة رئيسة لترويج مشاريعها الجديدة


الخبر بالتفاصيل والصور


  • ■ محمد بن راشد يستمع الى شرح حول مشروع «لا مير» الذي تنفذه مراس القابضة بحضور حمدان بن محمد وهلال المري | تصوير – خليفة اليوسف

صورة

لمشاهدة الجرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أن العقار محرك للاقتصاد ورافد للتنمية وجاذب للاستثمار.

جاء ذلك خلال زيارة سموه، يرافقه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، معرض «سيتي سكيب جلوبال» في دورته الـ15، الذي بدأ أعماله أمس في مركز دبي التجاري العالمي وتستمر فعالياته اليوم وغداً . ويشارك في المعرض هذا العام 300 عارض من أكثر من 30 دولة في العالم، تشكل الشركات الوطنية 68% منها، إضافة إلى 32% من خارج الدولة، وذلك ضمن مساحة تبلغ 41 ألف متر مربع.

وأعرب سموه عن تقديره للحضور اللافت للشركات والمؤسسات الوطنية في المعرض الذي يعد الأكبر من نوعه على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مجال التسويق والتطوير العقاري، مشيراً سموه إلى أن التطور الكبير الذي يشهده هذا القطاع يواكب الحراك الاقتصادي السريع الذي تشهده دولة الإمارات في مختلف قطاعاتها، في حين يمثل نشاط البناء والتشييد أحد محاورها الحيوية. وأشاد سموه بحجم المشاركات الخارجية للشركات العالمية في هذه الدورة من المعرض، مؤكداً سموه أن زيادة المشاركات من كافة أنحاء العالم تعكس المكانة المتنامية التي تتمتع بها دولة الإمارات مركزاً محورياً للاقتصاد العالمي، بينما يمثل معرض سيتي سكيب إحدى أهم المنصات التي تجمع في دبي كبار المطورين العقاريين في المنطقة والعالم، مع اختيار الشركات العالمية لدبي بوابة رئيسة للترويج لمشاريعها الجديدة.

وقال سموه عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» «نجني اليوم ثمار رحلة 45 عاما من تنويع اقتصادنا الوطني .. العقار محرك للاقتصاد ورافد للتنمية وجاذب للاستثمار»

ونشر سموه صوراً ودون تحتها «أثناء زيارتي معرض سيتي سكيب اليوم .. 300 عارض من 30 دولة بمشاريع قيمتها 3 تريليون درهم»، وتابع «في جولتي اليوم رأيت مدن المستقبل .. ورأيت ابداعات أبناء الامارات تتشكل وترسم لوحة معمارية هائلة ستكشفها الأيام والسنوات القادمة أمام العالم».

أهمية تنوع المعروض

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أهمية تنوع المعروض في السوق العقارية من قبل المطورين العقاريين لتناسب مختلف الاحتياجات، وذلك مع الالتزام بأرقى المعايير والممارسات العالمية، بما تشمله من تصميمات حديثة ومتنوعة، إضافة إلى توفّر عوامل الراحة والأمان ومراعاة المتطلبات البيئية التي أصبحت تشكّل أحد أهم المعايير التي يأخذها المستثمرون بعين الاعتبار في العالم.

جاء ذلك خلال جولة قام بها سموه في معرض سيتي سكيب ورافق سموه فيها هلال سعيد المرّي، المدير العام لدائرة التسويق التجاري والرئيس التنفيذي لمركز دبي التجاري العالمي، وخليفة سعيد سليمان، المدير العام لدائرة التشريفات والضيافة في دبي، وعدد من مديري الدوائر وكبار المسؤولين.

منصة «ميدان»

واستهل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم زيارته للمعرض بزيارة منصة «ميدان»، حيث كان في استقبال سموه سعيد حميد الطاير، رئيس مجلس إدارة مؤسسة ميدان، الذي أطلع سموه على أحدث المشروعات التي تنفذها الشركة وأبرزها «ميدان ون مول» بمساحة تزيد على 30 ألف متر مربع من المساحات الداخلية والخارجية المتعددة الاستخدامات.

مراس القابضة

وزار صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الركن الخاص بشركة «مراس القابضة»، حيث اطلع من المهندس عبدالله أحمد الحباي، رئيس الشركة على أحد مشاريعها وهو الوجهة الشاطئية لا مير التي تجمع بين المحطات الترفيهية ومتاجر التجزئة والمرافق الخدمية، وتضمّ منازل مطلّة على الشاطئ وفندقاً، يمتدّ على مساحة تزيد على 9.5 ملايين قدم مربعة، ويتكوّن المشروع من أربع مناطق رئيسة هي: منطقة الشاطئ، والمنطقة الترفيهية، والجزيرة الشمالية، والجزيرة الجنوبية.

دبي القابضة

كما توقف سموه عند منصة «دبي القابضة» واطلع من قياداتها على أبرز مشاريعها وخططها التطويرية ومحفظتها الاستثمارية وما يتم تنفيذه من مشروعات عملاقة، ومن أبرزها مشروع «جميرا سنترال» الذي يُعد كمدينة مصغرة تقام بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 73 مليار درهم على مساحة 47 مليون قدم مربعة لتقدم صورة لمستقبل التطوير العمراني في إمارة دبي ونموذجاً لتطوير مدن المستقبل.

دبي الجنوب

إلى ذلك زار سموه منصة «دبي الجنوب»، حيث استمع من خليفة الزفين، الرئيس التنفيذي لمؤسسة مدينة دبي للطيران و «دبي الجنوب» على أبرز مشاريعها العقارية والفرص الاستثمارية الواعدة التي توفرها خلال فعاليات «معرض سيتي سكيب 2016»، إذ يضم مشروع «دبي الجنوب» العملاق ثماني مناطق متكاملة هي: الطيران، والخدمات اللوجستية، والسكنية، والغولف، والمنطقة التجارية، فضلاً عن مطار آل مكتوم الدولي الذي يمثل قلبها الحيوي، ومنطقة المعارض التي ستستضيف المقر الرئيس لمعرض إكسبو 2020، إضافة إلى منطقة الخدمات الإنسانية.

إعمار العقارية

كما اطلع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على أبرز المشاريع العقارية التي تنفذها شركة «إعمار العقارية» ومشروع ناطحة السحاب «البرج» الذي قام بتصميمها المعماري العالمي سانتياغو كالاترافا، في قلب مشروع مجتمعي متكامل بمساحة ستة كيلومترات مربعة على خور دبي. إضافة إلى مشاريع الشركة في «داون تاون دبي»، و«دبي هيلز استيت»، والمرابع العربية، وكذلك مشاريعها الدولية في تركيا والمملكة العربية السعودية ومصر.

«نخيل» العقارية

وزار سموه منصة شركة «نخيل» العقارية حيث استمع من علي راشد لوتاه، رئيس مجلس إدارة الشركة لشرح حول أحدث مشاريعها الذي أطلقته تزامناً مع انعقاد المعرض تحت اسم «بالم 360» وهو عبارة عن برج مزدوج، فندقي وسكني على جزيرة نخلة جميرا يحتوي على منازل سطحية فاخرة على مساحات تبلغ 12 ألف قدم مربعة.

فالكون سيتي

كما زار سموه منصة «فالكون سيتي» وتعرف على أحدث مشاريع الشركة وما تنفذه من مشروعات من خلال شرح قدمه سالم الموسى، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام للشركة.

ويشارك في دورة هذا العام من معرض «سيتي سكيب 2016» عدد كبير من العارضين المحليين والعالميين من أبرزهم: منصة إكسبو 2020، بيت التمويل الخليجي (البحرين)، ودريملاند (اذربيجان)، وتايلور ويمبي (المملكة المتحدة)، إضافة إلى مجموعة من أكبر الشركات الإماراتية مثل «إعمار العقارية»، و«دبي القابضة»، و«نخيل»، و«داماك العقارية»، و«دبي الجنوب»، و«الاتحاد العقارية»، و«ماجد الفطيم»، و«مجموعة الحبتور».

سموه يبارك إطلاق خارطة أراضي دبي الاستثمارية الذكية

توقف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عند منصة «دائرة الأملاك والأراضي»، واستمع من سلطان بطي بن مجرن، المدير العام للدائرة لشرح عن أهم مشاريع الدائرة والمبادرات الجديدة التي أطلقتها الدائرة تناغماً مع شعار هذه الدورة من المعرض «بيئة عقارية عالمية في الابتكار والثقة والسعادة»، والتي من بينها التطبيقات ذكية «القاضي الذكي»، والخارطة الاستثمارية، و«إيجاري»، و«وسطاء دبي».

وبارك سموه إطلاق المرحلة الثانية للخارطة الاستثمارية الذكية أمس في معرض سيتي سكيب غلوبال، واستمع إلى شرح مفصل من سلطان بطي بن مجرن المدير العام لأراضي دبي حول مزايا الخارطة، وأثنى على الخدمات المقدمة وأهميتها للمستثمرين والتي تهدف إلى سعادتهم.

وتعرض الدائرة في منصتها في قاعة الشيخ سعيد أرينا بمركز دبي التجاري العالمي تجربة افتراضية للتسجيل العقاري، إضافة إلى مجموعة من الخدمات والتطبيقات المبتكرة، بما في ذلك «القاضي الذكي» والخارطة الاستثمارية وتطبيق «إيجاري» وتطبيق «وسطاء دبي».

وأعلنت دائرة الأراضي والأملاك في دبي عن إطلاق المرحلة الثانية من الخارطة الاستثمارية الذكية في اليوم الأول من الدورة الخامسة عشرة الحالية من معرض «سيتي سكيب غلوبال 2016».

وترتبط الخارطة بموقع شامل لعرض العقارات، وبيعها ونقل الملكية والدفع الإلكتروني، كما يوفر النظام خاصية عرض الوحدات للمشاريع حسب الطلب. وأصبحت بوابة الخارطة متاحة للتحميل على أجهزة «أندرويد» في حين يمكن لمستخدمي أجهزة «آيفون» تحميلها مع بداية شهر أكتوبر المقبل. من جهتها قالت ماجدة علي راشد، مساعدة المدير العام، ورئيس مركز تشجيع الاستثمار العقاري، الذراع الاستثمارية لأراضي دبي: لقد جهزنا مجموعة من كفاءات الدائرة لاستقبال الزوار الراغبين في التعرف إلى أحدث إنجازاتنا الموجهة لخدمة القطاع العقاري في الإمارة.

Ⅶنائب رئيس الدولة: العقار محرك للاقتصاد ورافد للتنمية وجاذب للاستثمار

Ⅶنمو القطاع العقاري يواكب الحراك الاقتصادي القوي الذي تشهده دولتنا

Ⅶسموه يعرب عن تقديره للحضور اللافت للشركات الوطنية في المعرض الأكبر من نوعه بالمنطقة

Ⅶالمعرض أحد أهم منصات الشركات العالمية لاختيار دبي بوابة رئيسة لترويج مشاريعها الجديدة

أضف تعليقاً