«صحة أبوظبي» تحذر من 730 مستحضراً مغشوشاً

جددت هيئة الصحة ـ أبو ظبي تحذيراتها بشأن استعمال 730 صنفاً من المستحضرات المغشوشة التي يتم استعمالها لتخسيس الوزن وبناء الأجسام والتجميل وزيادة القدرة الجنسية، مؤكدة أن جميع هذه المستحضرات ثبت غشها بمواد كيماوية خطيرة تسبِّب أضراراً صحية وخيمة للمستهلكين. معاينة وذكرت الهيئة أن قائمة المنتجات المحظورة بعد تحديثها تضمنت 392 منتجاً مغشوشاً لعلاج الضعف الجنسي و190 منتجاً لتخفيض الوزن و101 مستحضر لبناء الأجسام و46 منتجاً للتجميل، مشيرة إلى أن بعضها يباع داخل الدولة بصورة مخالفة للقوانين والبعض الآخر يتم شراؤه عبر الإنترنت. وأشارت الهيئة إلى أن مجمع زايد لبحوث الأعشاب والطب التقليدي في أبو ظبي ووزارة الصحة ووقاية المجتمع وهيئة الصحة في دبي وبلديات الدولة قامت بجمع عينات من تلك المستحضرات بمختلف أنواعها وأثبت غشها بمواد كيماوية محظورة تهدد صحة المستهلكين خاصة مع الاستعمال الطويل ووجود أمراض مزمنة. ولفتت إلى أن العديد منها أجريت عليها اختبارات وتحاليل من قبل الهيئات والمراكز الصحية العالمية وأكدت خطورتها وغشها بمواد كيماوية فعالة تم حظرها على مستوى العالم. مضاعفات خطيرة وأكدت هيئة الصحة أن 70% من منتجات التعزيز الجنسي المغشوشة تدعي أنها تحتوي على مواد طبيعية وعشبية خالصة إلا انه بتحليلها تبين خلطها بمواد كيماوية لا تصرف إلا بموجب وصفة طبية معتمدة داخل الدولة مثل مادة «سلدانافيل وتادافيل وبنزافيدنافيل» وهي تسبب انخفاضاً حاداً في ضغط الدم ومشكلات في القلب والأوعية الدموية وتهدد الحياة خاصة لكبار الســــن إذا تم تعاطيها على أنها مواد عشبية. فيما ضمت قائمـــة مستحضرات التخسيس والتي تلقى رواجاً بين مرضى السمنة والوزن الزائد 190 مستحضراً مغشوشاً بمواد كيماوية خطيرة مثل مادة «سيبوترامين» التي تم حظرها في دواء «ريداكتيل» الأصلي من جميع أسواق العالم لتسبــــبها في زيادة الإصابة بالجلطات الدماغية والذبحة الصــدرية لدى مستخدميها. وفيما يخص مستحضرات بناء الأجسام المغـــــشوشة التـــــي يروج لهــا في مركز اللياقة البدنية وعبر الإنترنت على أنها مكملات غـــذائية لنمــو العضلات فقد ضمت 101 مستحضر يحتوي أغلبها على مادة «السترويد» التي تسبب على المدى الطويل آثاراً سلــــبية على مستويات الدهون في الدم وزيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكــتة الدماغية وانكماش الخصـــيتين والعـــقم وقصر القامة لدى الذكور والأطـــفال وتكبــير الثدي وارتفاع هرمونات الذكورة لدى السيدات.


الخبر بالتفاصيل والصور


جددت هيئة الصحة ـ أبو ظبي تحذيراتها بشأن استعمال 730 صنفاً من المستحضرات المغشوشة التي يتم استعمالها لتخسيس الوزن وبناء الأجسام والتجميل وزيادة القدرة الجنسية، مؤكدة أن جميع هذه المستحضرات ثبت غشها بمواد كيماوية خطيرة تسبِّب أضراراً صحية وخيمة للمستهلكين.

معاينة

وذكرت الهيئة أن قائمة المنتجات المحظورة بعد تحديثها تضمنت 392 منتجاً مغشوشاً لعلاج الضعف الجنسي و190 منتجاً لتخفيض الوزن و101 مستحضر لبناء الأجسام و46 منتجاً للتجميل، مشيرة إلى أن بعضها يباع داخل الدولة بصورة مخالفة للقوانين والبعض الآخر يتم شراؤه عبر الإنترنت.

وأشارت الهيئة إلى أن مجمع زايد لبحوث الأعشاب والطب التقليدي في أبو ظبي ووزارة الصحة ووقاية المجتمع وهيئة الصحة في دبي وبلديات الدولة قامت بجمع عينات من تلك المستحضرات بمختلف أنواعها وأثبت غشها بمواد كيماوية محظورة تهدد صحة المستهلكين خاصة مع الاستعمال الطويل ووجود أمراض مزمنة.

ولفتت إلى أن العديد منها أجريت عليها اختبارات وتحاليل من قبل الهيئات والمراكز الصحية العالمية وأكدت خطورتها وغشها بمواد كيماوية فعالة تم حظرها على مستوى العالم.

مضاعفات خطيرة

وأكدت هيئة الصحة أن 70% من منتجات التعزيز الجنسي المغشوشة تدعي أنها تحتوي على مواد طبيعية وعشبية خالصة إلا انه بتحليلها تبين خلطها بمواد كيماوية لا تصرف إلا بموجب وصفة طبية معتمدة داخل الدولة مثل مادة «سلدانافيل وتادافيل وبنزافيدنافيل» وهي تسبب انخفاضاً حاداً في ضغط الدم ومشكلات في القلب والأوعية الدموية وتهدد الحياة خاصة لكبار الســــن إذا تم تعاطيها على أنها مواد عشبية.

فيما ضمت قائمـــة مستحضرات التخسيس والتي تلقى رواجاً بين مرضى السمنة والوزن الزائد 190 مستحضراً مغشوشاً بمواد كيماوية خطيرة مثل مادة «سيبوترامين» التي تم حظرها في دواء «ريداكتيل» الأصلي من جميع أسواق العالم لتسبــــبها في زيادة الإصابة بالجلطات الدماغية والذبحة الصــدرية لدى مستخدميها.

وفيما يخص مستحضرات بناء الأجسام المغـــــشوشة التـــــي يروج لهــا في مركز اللياقة البدنية وعبر الإنترنت على أنها مكملات غـــذائية لنمــو العضلات فقد ضمت 101 مستحضر يحتوي أغلبها على مادة «السترويد» التي تسبب على المدى الطويل آثاراً سلــــبية على مستويات الدهون في الدم وزيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكــتة الدماغية وانكماش الخصـــيتين والعـــقم وقصر القامة لدى الذكور والأطـــفال وتكبــير الثدي وارتفاع هرمونات الذكورة لدى السيدات.

رابط المصدر: «صحة أبوظبي» تحذر من 730 مستحضراً مغشوشاً

أضف تعليقاً