تظاهرات حاشدة ضد تامر في البرازيل

تظاهرات حاشدة ضد تامر في البرازيل

■ مسيرة حاشدة ضد ميشال تامر في ساو باولو | أ.ب تظاهر عشرات آلاف البرازيليين في شوارع مدينة ساو باولو للاحتجاج على عزل البرلمان الرئيسة ديلما روسيف، الأسبوع الماضي، ونددوا بخلفها ميشال تامر الذي وصفوه بـ«الانقلابي»، بينما قلل تامر من تلك التظاهرة التي فضتها الشرطة. ودعا المتظاهرون الذين حشدتهم جماعات ونقابات يسارية متحالفة مع حزب العمال الذي تنتمي إليه روسيف إلى إجراء انتخابات جديدة، وهتفوا «يسقط تامر»، ورفعوا لافتات كتب عليها «تامر.. ارحل»، معتبرين عزل روسيف «انقلاباً». وبلغ عدد المتظاهرين بحسب المنظمين نحو مئة ألف متظاهر احتشدوا في الجادة الرئيسية لمدينة ساو باولو العاصمة الاقتصادية للبلاد، أول من أمس، مع انتهاء التجمع توجه المتظاهرون إلى مداخل المترو، فأطلقت شرطة مكافحة الشغب الغاز المسيل للدموع، ما سبب حالة من الذعر وأدى إلى وقوع اشتباكات. وذكرت الشرطة أنها اضطرت إلى التدخل لمنع عمليات تخريب في الممتلكات في ختام مسيرة سلمية.


الخبر بالتفاصيل والصور


أضف تعليقاً