العبادي يأمربإخلاء المدن من أسلحة الميليشيات

■ جندي عراقي داخل ورشة يستخدمها داعش للتفخيخ وصنع المتفجرات في الفلوجة | أ.ف.ب يترقب الشارع العراقي رد الفعل الذي سيصدر عن «الحشد الشعبي»، على قرار رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي القاضي بإفراغ العاصمة بغداد ومراكز المدن من مستودعات الأسلحة، الذي أصدره عقب انفجارات

هزت وسط بغداد، يوم الجمعة، وأدت لسقوط قتلى وجرحى وتدمير العديد من الممتلكات في ثمانية احياء من العاصمة.. بالتزامن وجهت القوات العراقية ضربات موجعة لتنظيم «داعش» وقتلت ما لا يقل عن 60 عنصراً في قصف تركز على مراكز له في غرب الرمادي،بينما دمرت طائرات التحالف أهم مصارف التنظيم في الموصل. وأمر حيدر العبادي، قادة الجيش بإفراغ العاصمة بغداد ومراكز المدن في المحافظات من مخازن ومستودعات الأسلحة، على خلفية حادثة انفجار مستودع الأسلحة في منطقة العبيدي شرقي بغداد. ووجه العبادي بحسب بيان من مكتبه قيادة العمليات المشتركة بجرد مخازن ومستودعات أسلحة الميليشيات واخراجها من المدن السكنية. وجاء في البيان أن العبادي وجه ايضاً بالسيطرة على هذه المخازن ضمن المعسكرات في بغداد والمحافظات والاستفادة من المخازن والمستودعات العسكرية ومخازن وزارة الداخلية. ترقب ويتساءل مراقبون عن مدى إمكانية التزام الحشد الشعبي بتلك التعليمات، وخاصة أنه لم يصدر أي بيان رسمي أو تعليق من قادة الحشد، حتى الآن، على قرار رئيس الوزراء. وتعقيباً على القرار، قال عضو لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي، اسكندر وتوت، إن إفراغ العاصمة بغداد ومراكز المدن من مستودعات الأسلحة والأعتدة إجراء واجب التنفيذ على الجميع بما في ذلك فصائل الحشد الشعبي. وأضاف وتوت إن وجود مستودعات للأسلحة داخل المناطق السكنية أمر غير مقبول، فهي تحتاج الى ظروف تخزين خاصة، لا يمكن توافرها داخل المدن. قصف وميدانياً كثفت مدفعية القوات العراقية من قصفها على عدد من تمركزات تنظيم «داعش» في محيط مدينة الشرقاط ومناطق غربي الرمادي وقال مصدر أمني، ان 60 ارهابيا قتلوا بقصف لطائرات التحالف الدولي استهدف رتلا للتنظيم في منطقة وادي الفحيمي بقضاء حديثة غرب الرمادي، اسفر ايضا عن تدمير 13 عجلة. وفي الموصل أفاد مصدر أمني بأن أهم المصارف المالية التابعة لـ«داعش» تم تدميره، مؤكداً مقتل قيادي في التنظيم خلال القصف. وقال المصدر إن طائرات حربية تابعة للتحالف وجهت أمس ضربة جوية الى مقر مصرف في الساحل الأيسر وسط الموصل، ما اسفر عن تدميره بشكل كامل مع سبعة مواقع تكتيكية تعود للتنظيم، مبيناً أن المصرف يعتبر من أهم مخازن جمع أموال التنظيم. إحصائية أعلنت قيادة الشرطة الاتحادية مقتل 1200 عنصر من تنظيم داعش خلال عمليات تحرير جزيرة الخالدية شرقي الرمادي وقال قائد الشرطة الاتحادية رائد جودت خلال مؤتمر صحفي إن عدد القتلى الذين وقعوا بين صفوف تنظيم داعش بعمليات تحرير جزيرة الخالدية شرقي الرمادي بلغ نحو 1200 عنصر.


الخبر بالتفاصيل والصور


أضف تعليقاً